حاله

“وإذا عرفتَ هفوةَ مسلمٍ فانصحهُ سرًا ولا تعظهُ وأنتَ مسرورٌ باطِّلاعكَ على نقصه، وليكن قصدكَ تخليصهُ من الإثمِ وأنتَ حزينٌ من أجله.” – الغزالي

“وإذا عرفتَ هفوةَ مسلمٍ فانصحهُ سرًا ولا تعظهُ وأنتَ مسرورٌ باطِّلاعكَ على نقصه، وليكن قصدكَ تخليصهُ من الإثمِ وأنتَ حزينٌ من أجله.”

– الغزالي

Your Header Sidebar area is currently empty. Hurry up and add some widgets.

%d مدونون معجبون بهذه: